© Kamel Mrowa Foundation 2017

01 

كامل مروة ووالده

 

ولد كامل مروة في 19 كانون الثاني 1915 إبان الحرب العالمية الأولى في بلدة الزرارية في جنوب لبنان.

كان والده محمد جميل مروة تاجراً هاجر في مطلع شبابه إلى المكسيك عام 1901  ملتحقاً بأولى موجات الهجرة اللبنانية إلى الأميركيتين، فاستقر في مدينة هرموسيّو عاصمة ولاية سونورا في شمال غرب المكسيك بمحاذاة ولايتي أريزونا وكاليفورنيا، حيث عمل في تجارة الألبسة مع شقيقين له، وجمع ثروة في فترة قصيرة.
عاد إلى لبنان عام 1912 بعد اندلاع الثورة المكسيكية وأقام في مدينة صيدا. وزاول تجارة المحاصيل الزراعية التي كانت من أهم أنواع التجارة خلال الحرب الأولى في محل استأجره في وسط المدينة. ومكنته خبرته في المهجر من النجاح في تجارته سريعاً، ثم أتاح له هذا النجاح – إضافة إلى سعة الأفق التي اكتسبها في رحلاته - أن يصبح أحد وجوه صيدا.
توفي محمد جميل عن عمر 42 عاماً، إثر عملية جراحية أجريت له في الظهر عام 1925 في أحد مستشفيات بيروت. وعند وفاته كان ابنه كامل في العاشرة من عمره، بينما كانت ابنته دنيا رضيعةً في الشهر التاسع. وبعد وفاته أخذت أرملته السيدة بديعة محيي الدين من بلدة الزرارية على عاتقها تربية الشقيقين الصغيرين.■